رياضية

السباح البريطاني بيتي يتطلع لكسر حاجز 57 ثانية في سباق 100 متر

الداعي نيوز : لم يكن التحدي الأكبر لآدم بيتي على مدار آخر 12 شهرًا داخل حمامات السباحة، بل في انتقاده الاتحاد الدولي للسباحة والمطالبة بحصول زملائه السباحين على نصيب أكبر من الأرباح التي تدرها الرياضة.

ودخل السباح البريطاني، 24 عامًا، في صراع مع الاتحاد الدولي العام الماضي عندما انتقد قرار عدم التصديق على إقامة دوري السباحة العالمي، وهي سلسلة من البطولات المستقلة، وعدم إشراك السباحين في عملية اتخاذ القرارات.

وقال بيتي في ديسمبر/كانون الأول: “الاتحاد الدولي بحاجة للاستماع إلى الرياضيين والاستماع لما يريدونه بدلا من الحديث.. عليك فعل ذلك بهذه الطريقة.. الرياضة بحاجة لتغييرات وأنا متحمس لفعل ذلك”.

وتحدى بيتي، الاتحاد الدولي بأن يحاول إيقافه وبعد التهديد باتخاذ دوري السباحة العالمي، إجراء قانوني سمح الاتحاد الدولي بالسماح باستمرار البطولة ليضمن البطل العالمي، والأولمبي في سباقات الصدر المشاركة في جوانج جو.

وعزز ذلك آمال المنظمين بالنظر إلى هيمنة بيتي على سباقات الصدر.

ولم يخسر السباح البريطاني على مدار 4 سنوات في سباقات 50، و100 متر إلى أن كسر الجنوب أفريقي كامبرون فان دير بيرج، سيطرته في أبريل/نيسان الماضي بالتغلب عليه في ألعاب الكومنولث في المسافة الأقصر.

وما زالت هيمنة بيتي، الذي يتدرب تحت قيادة ميل مارشال البطل الأولمبي السابق في جامعة لوفبورو، مستمرة في سباق 100 متر.

وهو السباح الوحيد الذي كسر الزمن العالمي منذ فان دير بيرج في 2012، إذ كسر رقمه الشخصي 3 مرات. ويملك الزمن العالمي الحالي وهو 57.10 ثانية، والذي حققه في بطولة أوروبا في العام الماضي في جلاسكو.

ويملك إيليا شيمانوفيتش القادم من روسيا البيضاء ثاني أسرع زمن على الإطلاق في سباق 100 متر بزمن 58.29 ثانية، والذي حققه في مرسيليا في مارس/آذار.

لكن بيتي، تفوق على هذا الزمن مرتين منذ ذلك الحين، وحقق 57.87 في أبريل ثم 58.15 في برشلونة الشهر الماضي، ويملك الآن أسرع 14 زمنا في التاريخ.

وتخلى بيتي عن خططه بالمشاركة في سباق 200 متر وأوضح أن أسلوبه يجعله مثاليا في المسافات القصيرة.

وأشار بطل العالم 5 مرات، الذي قلل من الحديث عن “مشروع 56” بمحاولة أن يكون أول سباح في التاريخ يكسر حاجز 57 ثانية في سباق 100 متر، إلى أنه يملك الإمكانات للضغط أكثر في المسافات القصيرة.

وقال في أبريل: “أريد التركيز على الضغط في سباق 100 متر. غيرت تفكيري ولا أتحدث عن مشروع 56.. كثيرًا الآن لكنه يبدو جميلاً”.

وتابع “أنا راض عن التطور، وهذا التطور سيظهر في بطولة العالم، أو الأولمبياد”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق