المحلية

الزراعة تدعو لحماية المنتج المحلي

الداعي نيوز : قالت وزارة الزراعة، اليوم الاثنين، ان وسائل الفاسدين والمنتفعين من الخارج أصبحت مكشوفة، داعية اياهم للعمل على حماية المنتج المحلي بدلا من حماية مصالحهم الشخصية.

وذكرت الزراعة في بيان تلقته “الداعي نيوز”، انه “في الوقت الذي تبذل فيه وزارة الزراعة الجهود الكبيرة لدعم المنتج المحلي بشقيه النباتي والحيواني من خلال منع الاستيراد والعمل على عدم اغراق البلاد بالمحاصيل المستوردة، وبما انعكس بشكل ايجابي على الواقع الزراعي من خلال تحقيق الاكتفاء الذاتي من محصول الحنطة ودعم البطاقة التموينية بمادة الطحين والزيادة الكبيرة في زراعة الشلب ومضاعفة انتاج البيض والدجاج بعد التوسع في انشاء قاعات التربية بشهادة الفلاحين ومربي الدواجن، تخرج تظاهرات من جهات قد تضررت مصالحها بعد حصر الفوائد المادية لشريحة بعينها ومنع وايقاف الزراعة والصناعات التحويلية وتربية الدواجن في بلدنا الغالي طوال السنوات السابقة”.

وطالبت الوزارة “الجهات السياسية ومنظمات المجتمع المدني، وكل العراقيين الاصلاء بالوقوف مع وزارة الزراعة في سياستها وخططها المدروسة لتطوير الزراعة في البلاد ودعم الاقتصاد الوطني وتحقيق الجدوى المناسبة للفلاحين ومربي الثروة الحيوانية”.

ودعت “الفاسدين والمنتفعين من الخارج والذين أصبحت وسائلهم مكشوفة بالعمل على حماية المنتج المحلي بدلا من حماية مصالحهم الشخصية”، مؤكدة ان “الوزارة ابوابها مفتوحة لكل الآراء الهادفة شرط عدم أضرارها بالقطاع الزراعي والفلاحين”.

ولفتت الى ان “الحس الوطني يحتم علينا حماية المنتج المحلي، الذي انعكس على تشغيل اعداد كبيرة من مربي الدواجن وامتصاص البطالة وعودة الفلاحين الى مزاولة زراعة اراضيهم التي هجرت سابقا بسبب ادخال مختلف المنتجات المجهولة المصدر وغير الصحية عبر الحدود ولن نغير راينا ازاء القناعات العلمية التي نطبقها للنهوض بالقطاع الزراعي “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق