المحلية

الدنبوس : عشرة اشخاص فقط هم من يتحكمون بمصير العراق

الداعي نيوز / بغداد

رأى القيادي في القائمة الوطنية عدنان الدنبوس، الثلاثاء، ان هنالك عشرة أشخاص فقط هم من يتحكمون بمصير الدولة العراقية، لافتا إلى أن الثالوث الاسلامي القومي ابتعد عن مفهوم الدولة.

وقال الدنبوس ان “العراق يعيش في اللا دولة والشيعة والسنة والكرد يدافعون عن هوياتهم وليس عن الدولة”.

واضاف ان “ما يهم الكرد هو حلمهم بالانفصال فقط وهم حاليا أي قبل تنفيذ ذلك الحلم يحاولون كسب ما يستطيعون من مغانم الدولة، فيما يعتبر السنة انفسهم مؤسسون للدولة، بينما يشعر الشيعة ان الدولة لهم وحدهم فقط بعد 2003 وهذا هو سبب ما نعيشه من كوارث على جميع المستويات”.

واوضح الدنبوس ان “التنظير في مفهوم الدولة ماهو الا هراء لأن اغلب الشعب العراقي الان يعتبرون أن انتماءهم الاول عشائري بسبب ما تم زرعه من قبل سياسيي المكونات خلال السنين الماضية”، مشيرا الى ان “القرار العراقي ومصير الدولة العراقية بات بيد عشرة اشخاص فقط هم من يتحكمون بمصير الملايين، أما القانون فهو آخر ما يُحترم في العراق”.

وبات من المعروف أن العراق يدار من قبل من يطلق عليهم “الدولة العميقة” وهم عبارة عن أشخاص مسيطرون يمتلكون المال والنفوذ وقوة التوظيف السياسي، وما على اولئك الموظفين السياسيين بدءا من مدراء الاقسام وانتهاءً بالوزراء والنواب ومديري الهيئات، سوى تقديم الولاء والطاعة لمديري الدولة العميقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق