المحلية

الخارجية : نستبعد نظرية “العمل الارهابي” في حادث السير بسوريا

الداعي نيوز / بغداد

أكد المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية، احمد الصحاف، اليوم الأحد (8 اذار 2020)، استمرار متابعة الخارجية لحادثة السير الذي حصل يوم أمس في سوريا، وراح ضحيته العشرات من العراقيين.

وقال الصحاف ، إن “وزارة الخارجية اعلنت منذ ليلة يوم أمس عبر مواقعها عن حصيلة حادث السير في سوريا، والذي راح ضحيته 26 عراقياً، وأصيب 15 غيرهم”.

واكد، أن “الخارجية العراقية مستمرة في عملية متابعة الحادث مع الجانب السوري وسفارة الجمهورية العراقية في سوريا لازالت تتابع باهتمام وتستشعر ألماً عميقاً للحادث وتعمل لتسهيل كل الاجراءات المتعلقة بجلب الجثامين إلى العراق”.

واشار إلى أن “الحديث عن كون حادث السير ارهابي لا صحة له، والحادث كان حادث سيرٍ طبيعي”.

وكان الصحاف قد قال في بيان تلقته “الداعي نيوز” أمس السبت، إن “حادث السير الذي وقع في أطراف مدينة دمشق، بين سيارة تحمل زوارا عراقيين، وشاحنة نفط، أسفر عن وفاة 26 عراقياً واصابة 15 اخرين”.

وأضاف، أن “سفارة العراق لدى سوريا تتابع عن كثب احوال العراقيين الذي تعرضوا للحادث”.

ولفت الى أن “وزير الداخلية السوري محمود رحمون والمسؤولين العسكريين في المنطقة وصلوا الى مكان الحادث، وتم نقل الجرحى الى المستشفيات لتلقي العلاج”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق