عربي ودولي

الخارجية التايوانية تتهم الصين بشن “حرب إلكترونية” لعرقلة جهود مكافحة “كورونا”

الداعي نيوز / متابعة

اتهم وزير خارجية تايوان، الصين بشن “حرب إلكترونية” على الجزيرة لعرقلة جهودها بمكافحة فيروس كورونا من خلال بث أخبار كاذبة، وأعلنت تايوان زيادة عدد المصابين بالفيروس لديها.

وتسبب انتشار المرض في زيادة التوتر بين تايبه وبكين مع غضب تايوان بشكل خاص من جهود الصين لمنع تايوان التي تعتبرها جزءا من أراضيها من المشاركة بشكل مستقل في منظمة الصحة العالمية.

وأبلغت حكومة تايوان خلال الأيام الماضية عن زيادة في الأخبار الكاذبة التي تنشر عبر الإنترنت عن تفشي الفيروس في الجزيرة، وألقت بالمسؤولية على “جيش الإنترنت” الصيني. ولم تعلق بكين بعد على ذلك.

وكتب وزير خارجية تايوان جوزيف وو، على “تويتر” إن مسؤولين صينيين يزعمون أنهم مهتمون بصحة التايوانيين “وكأننا تربطنا صلات دم”.

وأضاف “بينما تواجه تايوان كوفيد19 القادم من ووهان، يشن مقاتلوهم عبر الإنترنت حربا لعرقلة جهودنا. تلك هي جهود مكافحة الوباء على الطريقة الصينية. أنا عاجز عن الكلام”.

وشملت التقارير التي نفتها حكومة تايوان مزاعم بأن الجزيرة تتستر على العدد الحقيقي للحالات لديها، وأن أفراد الحزب الحاكم لهم أولوية في الحصول على الكمامات.

وأعلنت تايوان اكتشاف خمس حالات جديدة لإصابات بفيروس كورونا يوم السبت منهم أربعة أشخاص خالطوا أحد المصابين في مستشفى، وحالة عائدة من رحلة شملت مصر ودبي ليرتفع إجمالي عدد الإصابات إلى 39.

وأعلنت تايوان حالة وفاة واحدة بالفيروس، بينما شفي تسعة مرضى وغادروا المستشفيات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق