المحلية

الحلبوسي : المعارضة السياسية جزء من اصلاح الدولة

الداعي نيوز : أكد رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي، السبت، ان المعارضة السياسية جزء من اصلاح الدولة ومؤسساتها، فيما اشار الى ان هناك قصور حكومي وبرلماني في معالجة قضايا النازحات في المخيمات.

وقال الحلبوسي في كلمة له بمؤتمر مناهضة العنف ضد المرأة الذي اقيم اليوم في العاصمة بغداد ان “المعارضة السياسية التي انتهجها تيار الحكمة الوطني بقيادة السيد عمار الحكيم هي جزء من اصلاح الدولة ومؤسساتها”.

وأضاف الحلبوسي ان “اخطر انواع العنف ضد المراة هو العنف الذي يغلف بغلاف ديني”.

وأشار الى ان “هناك قصور حكومي وبرلماني في معالجة قضايا النازحات في المخيمات”، مؤكداً انه “خلال الأيام المقبلة ستكمل امهاتنا واخواتنا السنة الخامسة لهن في مخيمات النزوح ولا ذنب لهن، ولا زلن في المخيمات دون حلول واقعية تسمح بعودتهن الى منازلهن”.

وبين رئيس مجلس النواب “اننا لم نرتقِ الى تفعيل دور المراة في ادارة مؤسسات الدولة الحكومية والنيابية”، مؤكداً ان “هناك نساء فاعلات في البرلمان لكن نسبتهن مقارنة باعداد النساء قليلة”.

ودعا الحلبوسي جميع الجهات الى دعم المرأة وتسليط الضوء على نشاطها والعمل على منحها دور اكبر في مختلف المجالات”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق