الحراك الشعبي في الجزائر ينهي جمعته السابعة باضافة باء رابعة لقائمة المقالين

الداعي نيوز : افاد مراسلنا في الجزائر ان مظاهرات العاصمة  وجميع الولايات في الجمهورية ، انهت جمعتها السابعة عشية اليوم، سلمية مليونية مطالبة بالتغيير الجذري للنظام.

واضاف ان الحراك الشعبي رفض تدخل الطبقات السياسية في المظاهرات وركوب موجة الحراك، وشهدت المظاهرات طرد ثلاث شخصيات سياسية هم كل من المترشح للإنتخابات التي كانت من المفروض أن تجرى في 18 أفريل المقبل رشيد نكاز و سعيد سعدي من مسيرة بجاية فيما تم طرد المحامي آيت مقران العربي من مسيرة العاصمة .

وتحدثت انبا عن اقالة اللواء علي بن داود مسؤول الامن الخارجي بعد مطالبة الحراك بمحاسبة ومعاقبة من اسماهم بالعصابة في اشارة واضحة لاركان حكومة بوتفليقة المستقيل.

وذكر مراسلنا هناك ، ان الحراك اضاف باء رابعة للقائمة التي طالب باقالتها، تمثلت بالمنسق العام لحزب جبهة التحرير الوطني الحزب الحاكم في الجزائر، معاذ بوشارب .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق