المحلية

الجبهة التركمانية تطالب بحل مجلس مكافحة الفساد.. والسبب؟

 الداعي نيوز : طالبت الكتلة التركمانية النيابية، الاثنين، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بحل المجلس الاعلى لمكافحة الفساد لاخفاقه في استرداد محافظ كركوك السابق نجم الدين كريم بعد صدور امر القاء القبض عليه من قبل القضاء العراقي وتأييد من الانتربول الدولي.

وقالت الكتلة في بيان، إنه “رغم الوعود السابقة من الاطراف العراقية بعزمها على استرداده للقضاء العراقي الا اننا فوجئنا باطلاق سراحه، والادهى من ذلك استقباله من قبل رئيس الاقليم في خطوة تؤكد اصرار سلطات الاقليم على ارسال رسائل سلبية لمكونات محافظة كركوك باحتضان كل من أساء لكركوك وفرط بثروتها النفطية وكان سببا في تدهور العلاقات وتأزمها بين مكونات كركوك”.

وأضافت، ان “هيئة النزاهة والقضاء العراقي امام اختبار  حقيقي وان القضايا المحالة اليهم حول فساد المحافظ السابق ينبغي ان تفعل حسب القانون ويتم استرداد الاموال المنهوبة العائدة للمحافظة والا فان الحديث عن مكافحة الفساد سيكون حبرا على الورق”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق