المحلية

التكتك السياسي

د. نداء الكعبي

الداعي نيوز : من اجمل ماسمعت في حياتي ؛ حديث احد المتظاهرين في ساحة التحرير مع مراسلة احدى القنوات ، التي اجرت اللقاء معه ، وهو سائق تكتك ؛ سألته: ماهي مطالبك من الحكومة ؟ قال لها بالنسبة لي لا اريد شيئا؛ لكن اطالب الحكومة بتعيين اصحاب الشهادات العليا؛ انهم درسوا وتعبوا ويجب تعيينهم. وقالت المراسلة له: انت تملك شهادة دراسية؟ قال لها: صحيح أنا لا املك شهادة ولا بيت ولا راتب؛ ولكنني املك حب العراق؛ وثم بكى وبكت المذيعة، هذا هو جيل العراق الجديد، التكتك أيقونة تظاهراتهم !

لطالما كنا ننظر ونتابع تظاهرات الدول الاخرى وثورات الربيع العربي ، ونقارن بين شبابهم وتظاهراتهم ، وبين تظاهرات شبابنا ، ونقول لانفسنا: هل هذه الشعوب افضل منا ؟ نراهم قلبوا انظمة ! واطاحوا بعروش ! لماذا نحن في العراق خانعين ، ساكتين عن اداء الحكومات المتعاقبة السيء ، الذي عانينا منه الويلات . فكلما خرجت تظاهرة، تخمدها الحكومات ، ونرجع الى نقطة الصفر! اصلاحات حكومية وهمية ! بعد كل تظاهرات واداء حكومي سيء وهكذا ..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق