منوعات

التغير المناخي قد يخلف آفات خارقة تهدد حياة البشر

الداعي نيوز – متابعة : تحدثنا في أبريل/نيسان الماضي عن الفطر المقاوم للمضادات الحيوية كانديدا أوريس، وكيف أودى بحياة أول ضحية له قبل عشرة أعوام وانتشر بصورة تدريجية إلى أن أصبح وباء عالميًا جديدًا.

وفي دراسة حديثة، أجمع فريق دولي من العلماء على أن تغير المناخ هو السبب الذي حول هذا الفطر سريعًا إلى قاتل مميت

نشرت الدراسة في مجلة إم بيو، وفيها درس الباحثون قدرة كانديدا أوريس على النمو في ظل درجات الحرارة الحالية، ثم قارنوها مع سلالات قريبة منها.

فاكتشفوا أن أغلب هذه السلالات لم تستطع تحمل درجات الحرارة العالية داخل أجسام الثدييات والبشر، غير أن الكانديدا أوريس لم تواجه مشكلات من هذا القبيل.

استنتج الباحثون في دراستهم أن الفطر اكتسب هذه القدرة ردًا على ارتفاع درجات الحرارة العالمية، وقد يكون المثال الأول على مرض فطري قاتل تسبب به التغير المناخي.

ويرى الباحثون أن هذه الظاهرة لن تبقى فريدة، لأننا سنشهد مستقبلًا كائنات أخرى تكتسب مختلف القدرات التي تمكنها من إيذاء البشر.

وصرح الباحث أرتورو كاساديفال في بيان صحافي «تقترح الدراسة أن تكيف الفطر مع درجات الحرارة العالية ليس إلا البداية، وسنواجه مشكلات أكثر وأكثر بمرور الزمن».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق