منوعات

البمبر.. فاكهة تغنّى بها الأجداد وهجرها الابناء

الداعي نيوز- متابعة: عشق سكان الخليج شجرة البمبر وتغنوا بها، وكانوا يحرصون على زراعتها في منازلهم للاستفادة من ثمارها والاستمتاع بجمالها.

أما في الوقت الحاضر فقد هجر الأبناء فاكهة البمبر، وكثيرون منهم لا يعرفون فوائدها ولا يرغبون في زراعتها بالمنازل.

وتسمى البمبر أيضا سبستيان دبق أو المخيط أو الغوج البحريني، وهي شجرة استوائية من الفصيلة الحمحمية، وهي متوسطة الحجم، ويصل ارتفاعها إلى 12 مترا.

وسميت شجرة البمبر بهذا الاسم بسبب إحداث ثمارها الناضجة صوتا قويا عند اصطدامها بالأرض، وثمار البمبر وحيدة النواة وحلوة الطعم، تشبه في شكلها إلى حد ما ثمرة التين، وتحتوي على مادة هلامية، تستعمل في علاج بعض الأمراض.

إن للجلوس تحت ظل شجرة البمبر متعة وراحة، ومن مميزاتها أن لثمارها عدة فوائد مهمة للجسم، فهي تساعد على الشعور بالراحة، والهدوء، كما تخلص الجسم من مشاكل الهضم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق