البشير : المظاهرات تحمل مطالب مشروعة والشرطة تستخدم الغاز لتفريقها

الداعي نيوز – وكالات : أكد الرئيس السوداني عمر البشير أن المظاهرات التي شهدتها شوارع السودان مؤخرا تحمل مطالب مشروعة، لكن عددا منها أحدث خللا في النظام العام، فيما وصفت الشرطة السودانية المظاهرات انها غير مشروعة، واستخدمت الغاز المسيل للدموع لتفريقها، حسب ما نقلت وكالة السودان للانباء.

وقال الرئيس السوداني، بعض الجهات حاولت استغلال المظاهرات في الشارع لخدمة أهدافها السياسية”، لكنه أشار إلى أن بلاده تشهد مرحلة جديدة في المسار السياسي، وأكد التزام الحكومة بأن تكون على مسافة واحدة من الجميع.

وأكد البشير أن “السلام قد عم في أرجاء البلاد”، وأن “مرحلة الإعمار قد بدأت الآن”، متعهدا بأن يكون عام 2019 عام السلام.

ووعد الرئيس السوداني بالتصدي للفساد في البلاد بالتدابير القانونية، مشيرا إلى أن فرض القانون لا يكتمل إلا “برقابة المواطنين”، الذين طلب منهم “النهوض”.

وشدد البشير على أهمية تمويل الحكومة للمشروعات الصغيرة للشباب، وتوفير الوحدات السكنية لهم.

من جانبه قال المتحدث باسم الشرطة هاشم علي عبد الرحيم “هذه التجمهرات غير المشروعة تعاملت معها الشرطة وفرقتها باستخدام الغاز المسيل للدموع كما تلقت الشرطة بولاية الخرطوم بلاغات بوقوع إصابات وسط المواطنين والشرطة”.

ويشهد السودان احتجاجات مستمرة مناهضة للحكومة منذ 19 ديسمبر كانون الأول على الرغم من اعلان حالة الطوارئ التي دعا لها الرئيس السوداني عمر حسن البشير، واندلعت المظاهرات في البداية بسبب ارتفاع الأسعار ونقص السيولة النقدية لكنها تطورت إلى احتجاجات مناهضة لحكم البشير المستمر منذ 30 عاما.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق