عربي ودولي

الإفتاء المصرية تهاجم أردوغان وتحذر من مشاهدة أشهر مسلسلين تركيين

الداعي نيوز\ بغداد

حذر المؤشر العالمي للفتوى “GFI” التابع لدار الإفتاء المصرية والأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم، من مشاهدة مسلسلي “وادى الذئاب” و”قيامة أرطغرل”.
وأكد مؤشر الإفتاء أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان “لم ولن يتوانى عن إحياء حلمه باستخدام كافة القوى، سياسيا أو دينيا أو حتى عبر القوى الناعمة عن طريق الأعمال الثقافية والفنية، وخير دليل على ذلك مسلسل وادي الذئاب ومسلسل قيامة أرطغرل الذي أكد أردوغان أنه رد مهم على أولئك الذين يستخفون بقدرات تركيا وشعبها”.
ولفت إلى “تاريخ العلاقة بين جماعات الإسلام السياسي والدولة العثمانية، مؤكدا أن من أهم أدبيات تلك الجماعات الدفاع المستميت عن الخلافة العثمانية بزعم أنه لم تتعرض دولة في العالم لمثل ما تعرضت له الدولة العثمانية من حملات ضارية استهدفت التشهير بها والنيل منها”.
وأكد المؤشر أن الرئيس التركي “يريد عودة الإمبراطورية العثمانية من جديد حيث يرى أن العديد من الدول العربية هي إرث عثماني يرغب في استعادته واغتصابه”.
ويعتبر مسلسلي “وادي الذئاب” و”قيامة أرطغرل” من أشهر المسلسلات التركية التي لاقت نجاحا باهرا في الداخل التركي وفي العالم العربي بمختلف أجزائهما التي حققت نسب مشاهدة هائلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق