المحلية

اضطرابات بسهل نينوى و عبد المهدي يرفض التراجع

الداعي نيوز : رفض القائد العام للقوات المسلحة، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، الثلاثاء، التراجع عن قراره الخاص بسحب اللواء 30 من سيطرات سهل نينوى.

وقالت مصادر في ديوان الحكومة العراقية، إن “رئيس الوزراء عادل عبد المهدي أكد عدم تراجعه عن قرار سحب اللواء 30 التابع للحشد الشعبي من سهل نينوى”.

وأكد عبد المهدي، بحسب المصادر، على “إنهاء سيطرة اللواء على مناطق السهل وتسليم النقاط الأمنية للجيش والشرطة”.

ونظم العشرات من عناصر الحشد الشبكي، أمس، تظاهرة تطورت لأعمال عنف تخللها إشعال إطارات سيارات وإغلاق عدد من الطرق الرئيسة ورشق قوات الجيش بالحجارة نتج عنه إغلاق الطريق الرئيس الذي يربط مدينة الموصل بمحافظة أربيل، بعد رفضهم تسليم مواقعهم التي يتواجدون بها في مناطق سهل نينوى شرقي الموصل لقوات الجيش.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق