عربي ودولي

إيطاليا تتنفس.. ونيويورك تتجاوز عدد ضحايا 11 سبتمبر ⁨

الداعي نيوز / وكالات

ارتفع عدد حالات الوفاة جراء فيروس كورونا في إيطاليا 604 حالات اليوم الثلاثاء وهو أقل من عدد الحالات التي تم تسجيلها أمس والتي بلغت 636 حالة في حين سجل عدد حالات الإصابة الجديدة أدنى زيادة له منذ 13 مارس آذار.

وقالت وكالة الحماية المدنية إن إجمالي عدد حالات الوفاة في أكثر بلاد العالم تضررا منذ بدء تفشي فيروس كورونا في 21 فبراير/شباط ارتفع إلى 17127 حالة.

وزاد إجمالي عدد الحالات المؤكدة 3039
حالة اليوم الثلاثاء إلى 135586 حالة في ثاني تراجع يومي على التوالي مما يؤكد تزايد الثقة في أن هذا المرض يتراجع بفضل إجراءات العزل العام التي تم تطبيقها في التاسع من مارس آذار.

وارتفعت حالات الإصابة الجديدة 3599 حالة يوم الاثنين. وتراوحت الزيادات اليومية السابقة من 17 مارس آذار في نطاق ما بين 4050 و6557 حالة.

وأعلن شفاء 24392 حالة اليوم الثلاثاء من بين الحالات التي أصيبت أصلا مقابل 22837 حالة يوم الاثنين.

وتجاوز عدد الذين لقوا حتفهم بسبب فيروس كورونا المستجد في مدينة نيويورك عدد الذين قتلوا في هجمات 11

سبتمبر/أيلول على مركز التجارة العالمي.
حيث لقي ما لا يقل عن 3202 شخص مصرعهم في المدينة بسبب الفيروس المستجد، وفقا لإحصاء جديد نشره مسؤولو الصحة بالمدينة اليوم الثلاثاء.

فيما أسفر الهجوم الإرهابي الأكثر دموية على الأراضي الأميركية عن مقتل 2753 شخصا في المدينة و2977 شخصا بشكل عام، عندما اصطدمت الطائرات المختطفة بمركز التجارة العالمي ومقر وزارة الدفاع (البنتاغون) وحقل بالقرب من شانكسفيل في بنسلفانيا، في 11 سبتمبر/أيلول 2001.
من نيويورك

جعل الفيروس المستجد نيويورك من جديد “الأرض صفر” (غراوند زيرو) في مأساة وطنية، وبؤرة أزمة تعيد تشكيل حياة الأميركيين وحرياتهم.

سجلت مدينة نيويورك أول حالة وفاة بالفيروس المستجد في 13 مارس/آذار، بعد أقل من أسبوعين من تأكيد الإصابة الأولى.

وأعلن مسؤولو الصحة عن 114 حالة إصابة جديدة في واشنطن العاصمة، ليصل الإجمالي 1211 حالة، مع 22 حالة وفاة.

وأصدرت العمدة موريل بوزر أمر بقاء في المنازل في 30 مارس/آذار لحوالي 700000 شخص هم سكان واشنطن. وقامت الجارتان ماريلاند وفيرجينيا بالشيء نفسه.

كما أعلنت بوزر حال الطوارئ الشهر الماضي، وأغلقت جميع المدارس وأمرت بإغلاق جميع الشركات غير الضرورية.
وألغيت جولات البيت الأبيض والكونغرس وأغلقت حديقة الحيوان الوطنية وشبكة متحف سميثسونيان ومركز كينيدي.

بينما سجلت بريطانيا 786 وفاة إضافية بفيروس كورونا المستجد في 24 ساعة، في رقم قياسي جديد لتصل الحصيلة الإجمالية إلى ستة آلاف وفاة في البلاد كما أعلنت الحكومة الثلاثاء.

وتوفي 6159 مريضا في المستشفى بعدما شخصت إصابتهم بكوفيد-19 كحصيلة إجمالية، كما أعلنت وزارة الصحة. وهناك 213,181 شخصا خضعوا لفحوص الكشف عن المرض بينهم 55 ألفا و242 جاءت نتائجهم إيجابية.

وفي تركيا، أعلن وزير الصحة ارتفاع عدد الوفيات بسبب كورونا 76 حالة إلى 735 وتسجيل 3892 حالة إصابة جديدة.

فيما ارتفع عدد الوفيات جرّاء فيروس كورونا المستجد حول العالم إلى 75 ألفا و542 شخصا الثلاثاء، بحسب حصيلة أعّدتها فرانس برس الساعة 11,00 ت.غ استنادا لمصادر رسمية.

وارتفع عدد الوفيات في فرنسا إلى 10328، ويشمل عدد الوفيات في دور المسنين وهو ٣٢٣٧ وعدد الوفيات في المستشفيات وهو ٧٠٩١ فيصبح العدد الإجمالي للوفيات ١٠٣٢٨، بزيادة في الرقم الإجمالي تُقدر ب ١٤١٧ في ٢٤

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق