عربي ودولي

إيران تهدد برد واسع في المنطقة اذا هاجمتها الولايات المتحدة

الداعي نيوز :وسط توتر في مياه الخليج ومضيق هرمز، هددت طهران برد واسع مما أسمته بقوى المقاومة في المنطقة حال تعرضها لأي هجوم أميركي. في حين أعربت موسكو عن قلقها من الحشد في الخليج، واعتبرت أن محاولة واشنطن تشكيل تحالف في الخليج يهدف للضغط على إيران، متهمة الولايات المتحدة بمحاولة خلق ذريعة للحرب في المنطقة.

فمسلسل التصعيد الكلامي بين إيران والغرب يتواصل دون توقف وبشكل شبه يومي مع تزايد الحشد العسكري في المنطقة ودعوات واشنطن لتشكيل مهمة عسكرية لحماية الملاحة في مضيق هرمز .

التحركات العسكرية المكثّفة في المنطقة أقلقت حلفاء إيران وخصوصاً روسيا، التي قالت إن الأحداث في الخليج تتحرك نحو منعطف خطير قد يؤدي إلى اندلاع اشتباك عسكري واسع النطاق.

موسكو رأت أن واشنطن تبحث فقط عن ذريعة لإثارة الموقف ومواصلة التصريحات العدائية تجاه إيران، والانتقال إلى مرحلة من الصراع أنشط وأكثر سخونة حسبما جاء على لسان المتحدث باسم الخارجية الروسية.

وقال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن الأعداء يعترفون بانتصار إيران في المفاوضات لكنهم ينكرون انتصاراتها في الحروب. في رد على تغريدة للرئيس الأميركي دونالد ترمب أكد فيها إن الإيرانيين لم ينتصروا أبداً في حرب، لكنهم لم يخسروا في أي مفاوضات.

ونقلت وكالة أنباء فارس عن المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإيراني حسين أمير عبد اللهيان أن فريق الرئيس الأميركي مصاب بالدوار السياسي، وأن السقوط سيكون النهاية الحتمية لهذا الدوار.

أما الحرس الثوري فقد دخل على خط التصعيد الكلامي أيضاً، مهدداً برد واسع في مختلف أنحاء المنطقة في حال اتخاذ الولايات المتحدة أي خطوة عسكرية ضد إيران
وتزايد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران منذ انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي الذي وقعته القوى الدولية مع إيران في العام 2015، إضافة إلى الأنشطة الإيرانية الأخيرة، المهددة للملاحة الدولية في مضيق هرمز .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق