المحلية

أوروبا تعرب عن قلقها العميق إزاء العنف المتصاعد ضد الناشطين المدنيين في العراق

الداعي نيوز / متابعة

أعربت 17 دولة وبعثة الاتحاد الاوروبي بالعراق يوم الجمعة عن قلقها “العميق” حول التصعيد الاخير في حالات العنف ضد ناشطي المجتمع المدني.

والدول هي كل من: استراليا، وبلجيكا، وبلغاريا، وكندا، وكرواتيا، وجمهورية التشيك، وفلندا، وفرنسا، والمانيا، والمجر، وايطاليا، وهولندا، وبولندا، واسبانيا، ورمانيا، والسويد، والمملكة المتحدة، اضافة الى بعثة الاتحاد الاوربي المعتمدة لدى العراق.

وادانت تلك الدول والبعثة في بيان “على وجه الخصوص الاغتيالات التي استهدفت الناشطين في مدينة البصرة وبغداد في ظل حملة ممنهجة من التهديدات العلنية والترهيب”.

وذكر البيان ان “ممارسة النشاط المدني تُعتبر حجر الاساس للحكومة التمثيلية الخاضعة للمساءلة، ويجب حمايتها”.

وقالت تلك الدول والبعثة “إننا نحث جميع قادة العراق للإنضمام عنا في ادانة اعمال العنف هذه، وندعوهم الى اتخاذ الخطوات اللازمة لضمان انزال العقوبة بالمسؤولين عن هذه الاعمال بأقصى قدر يسمح به القانون”.

ورحب البيان بتعهد رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي “بإنهاء حالات الافلات من العقاب لمرتكبي مثل هذه الجرائم، واننا نكرر دعمنا لرغبته في بسط سلطة الدولة بما يشمل اخضاع الجماعات المسلحة لسيطرة الدولة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق